الاخبار

فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء يصدر بيان استنكار بالضد من الاعتداء على رئيسه

اصدر فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء بيان استنكار وشجب بالضد من الاعتداء الذي تعرض له رئيس الفرع من قبل قائد الشرطة الاتحادية، مطالبا بفتح تحقيق بمجريات الاعتداء وتقديم اعتذار من قبل وزارة الداخلية، وجاء في البيان:

في الوقت الذي يسعى به صحفيو العراق عامة، وصحفيو كربلاء خاصة الى الارتقاء بالاداء الصحفي، ونقل كل الاحداث رغم صعوباتها وظروفها كافة، بالاضافة الى مساندة قضايا الرأي العام، سعيا منهم لبناء بلد يرفل شعبه بالعز والحرية والعيش الكريم، نجد هناك من يقلل من هذا الدور ويتجاهل تضحيات الصحافة وجهودها، اخرها ما تعرض له رئيس فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء الاستاذ حسين الشمري، من اعتداء من قبل قائد الشرطة الاتحادية، اثناء مرافقته لصحفيي كربلاء لتذليل صعوبات تغطية تفويج الحجاج في جديدة عرعر، ومع ان الصحفيين كانوا قد توجهوا عند ساعات الفجر المتقدمة، قاطعين مسافات طويلة على حدود العراق من جهة الديار المقدسة، الا انهم لم يلقوا المعاملة التي تليق بهذا الجهد المضني، والذي يسلط الضوء ايضا على دور القوات الامنية في تأمين طريق حجاج بيت الله الحرام، من خلال تعرض من يمثلهم الى ما لايليق بحسن الاستقبال وتذليل العقبات ومساندة مهمة الصحفيين التي كفلها القانون، لذا يستنكر اعضاء فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء هذا التصرف غير المسؤول، ويدعون السيد وزير الداخلية بفتح تحقيق بالموضوع وتقديم اعتذار رسمي لنقابة الصحفيين العراقيين، كون الاعتداء على اي صحفي يعد اعتداء على كل اعضاء النقابة، كما يتقدم فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء بالشكر والعرفان الى كل النقابات والاتحادات والجمعيات والمنظمات والتشكيلات الصحفية التي استنكرت هذا الاعتداء، والشكر موصول الى هيأة امناء شبكة الاعلام العراقي ورئيس شبكة الاعلام العراقي الدكتور نبيل جاسم لاستنكارهم ومساندتهم للصحفيين، سائلين الله عز وجل ان يديم توفيق الجميع من اجل العراق الحر الابي.

فرع نقابة الصحفيين العراقيين في كربلاء

حسين الشمري

 

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى