الاخبار

تزويدُ الزائرين ومواكب العزاء بـ40 ألف لترِ ماء RO وأكثر من ألفِ قالب ثلجٍ يوميّاً

أعلنت شعبةُ السقاية التابعة لقسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة، عن توزيعها 40 ألف لتر ماء (RO) وأكثر من ألف قالب ثلجٍ يوميّاً، للزائرين ومواكب الخدمة الحسينيّة على مدار الساعة، وهي بازديادٍ مع قرب زيارة العاشر من المحرّم.

وقال مسؤولُ الشعبة السيّد رياض عبّاس سالم لشبكة الكفيل تابعته { وكالة نسيم كربلاء } ، إنّ “الشعبة حالُها حال باقي الشعب والأقسام في العتبة العبّاسيّة المقدّسة، وضعت خطّةَ عملٍ خلال أيّام عاشوراء، وابتدأتها منذ اليوم الأوّل حتّى انتهاء مراسيم الزيارة، التي تبلغ ذروتها يوم العاشر من المحرّم”.

وأضاف “عملُ الشعبة على سقاية الماء كان بمحاور، وأهمّ المواقع التي زوّدتها كانت:

– تسيير عجلاتٍ حوضيّة متخصّصة بتزويد المواكب الخدميّة بالماء طيلة فترة أيّام الزيارة، وتمّ تزويدُها حتّى في أيّام الذروة.

– أقسام العتبة العبّاسية المقدّسة الخارجيّة.

– داخل الصحن الشريف لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، عبر ضخّ المياه المبرّدة في شبكة ماءٍ، لغرض تزويد حافظات الماء المنتشرة في الصحن الطاهر أو في السراديب الداخليّة والخارجيّة.

– منطقة ما بين الحرمَيْن الشريفَيْن والشوارع والطرقات القريبة منها، حيث شملت جميع نقاط التفتيش ومواقع تواجد حافظات المياه، فقد تمّ العمل على تزويدها بالماء بواسطة عجلاتٍ خاصّة لهذا الغرض.

– المنازل القريبة من الحرم الطاهر، ويكون تزويدها إمّا بصورةٍ مباشرة من قِبل الشعبة أو عن طريق الأهالي”.

وأوضح أنّ “المياه تزوّدنا بها محطّةُ مياه العتبة العبّاسية المقدّسة (RO) أمّا الثلج فيكون من معمل ثلج العتبة المقدّسة، وعملُنا متواصلٌ لتلبية احتياجات الزائرين والمواكب المعزّية من الماء، نتيجة ارتفاع حرارة الجوّ وازدياد الطلب عليه”.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى