الشرق الاوسط

بعد قتل 12 فلسطينيًا ودمار وترويع .. الجيش الإسرائيلي يعلن انسحاب مفاجيء من “جنين” !

وكالات – كتابات – نسيم كربلاء :

بعد عمليات استمرت نحو 48 ساعة، أنهى الجيش الإسرائيلي، عملياته العسكرية في “جنين”؛ شمال “الضفة الغربية”، التي قُتل فيها: 12 فلسطينيًا وأصيب نحو: 100.

وشهدت “جنين” دمارًا للمسّاكن والمحال وتهجيرا للأهالي، بعد أن شنت القوات الإسرائيلية؛ فجر يوم الاثنين الفائت، عملية اقتحام وصفت: بـ”الأضخم منذ 20 عامًا”؛ لـ”مخيم جنين”.

انسّحاب مفاجيء..

وفي آخر مسّتجد؛ أكدت ناطقة باسم الجيش الإسرائيلي، إن: “العملية انتهت رسميًا، وغادر الجنود منطقة جنين”.

كما أطلقت الأجهزة الأمنية الفلسطينية؛ في الساعات الأولى من اليوم الأربعاء، قنابل الغاز والصوت على الشبان المتظاهرين في محيط مبنى المقاطعة بمدينة “جنين”، بعد انسّحاب قوات الاحتلال من “مخيم جنين”.

وفي غضون ذلك؛ بدأ الآلاف من أهالي “مخيم جنين”، فجر الأربعاء، بالعودة إلى مخيمهم وسط انقطاع تام للتيار الكهربائي، وحالة من التوتر الشديد والترقب.

ووصفت وسائل إعلام عبرية، انسّحاب القطعات العسكرية الاسرائيلية من “جنين” بالمفاجيء، كما أنه جرى وفق ما لم يُخطط له.

البداية..

وانطلقت العملية؛ بقصد تدمير البنية التحتية والأسلحة التابعة للجماعات المسّلحة في المخيم، وبدأت بالهجوم بواسطة طائرة مُسيّرة في الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين.

وشارك في العملية أكثر من: 03 آلاف جندي و200 آلية عسكرية وعشرات الطائرات، وقد اعترف جيش الاحتلال بمقتل أحد جنوده.

الفصائل المسّلحة..

أعلن “زياد النخالة”؛ الأمين العام لحركة (الجهاد الإسلامي) في “فلسطين”، أن: “الشعب الفلسطيني حقق انتصارًا كبيرًا بالتغلب على العدوان في جنين ومخيمها”.

وفي تصريح صحافي، قال “النخالة”: “نحمد الله رب العالمين، والله أكبر، والنصر لا يأتي إلا من عند الله. قد سجل الشعب الفلسطيني العظيم انتصارًا كبيرًا بالتغلب على العدوان في جنين ومخيمها.. قادت كتيبة (جنين) ومقاتلوها البواسل بكل شجاعة وبطولة في هذا الانتصار العظيم.. أثبت الشعب الفلسطيني بوحدته وتضامنه مع المجاهدين قدرته على هزيمة العدو في كل مواجهة يخوضها، من معركة (سيف القدس) إلى معركة وحدة الميادين ومعركة ثأر الأحرار وصولًا إلى جبال جنين”.

بعد قتل 12 فلسطينيّا..

وأعلن الجيش الإسرائيلي؛ اليوم الأربعاء، انتهاء عملية عسكرية كانت مستمرة منذ يومين في “جنين”؛ في “الضفة الغربية”، قُتل فيها: 12 فلسطينيًا وجندي إسرائيلي.

وأفادت ناطقة باسم الجيش، بأن: “العملية انتهت رسميًا؛ وغادر الجنود منطقة جنين”.

كما نشر المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي؛ “أفيخاي أدرعي”، تغريدة تُفيد: بـ”خروج كافة قوات الأمن من مخيم ومدينة جنين”.

وقال “أدرعي”؛ إن العملية شملت: “استجواب مئات المشتبه فيهم ليتم اعتقال العشرات”. مضيفًا أن القوات الإسرائيلية: “صادرت وفجرت آلاف الوسائل القتالية، وفيها عبوات ناسفة وقطع أسلحة ومختبرات متفجرات وذخيرة”.

كما أعلن الجيش مقتل أحد جنوده من وحدة النخبة؛ (ايغوز)، وقال إنه قُتل الليلة الماضية بعد تعرضه لإطلاق النار خلال العملية العسكرية في “مخيم جنين”.

وقال شاهدان من (رويترز)؛ إنهما رأيا أرتالاً من مركبات الجيش الإسرائيلي تُغادر “جنين”.

غارات على “غزة”..

وأغارت طائرات حربية إسرائيلية، فجر الأربعاء، على موقع في “قطاع غزة”، يدعي الجيش الإسرائيلي إنها: “تحت الأرض” وتُستخدم: “لإنتاج وسائل قتالية”؛ ويزعم أنها تتبع حركة (حماس).

وجاءت الغارات ردًا على إطلاق خمس قذائف صاروخية من “قطاع غزة”؛ نحو “إسرائيل”، حيث تم اعتراضها جميعًا؛ بحسّب الآلة الدعائية لقوات الاحتلال وتوابعها من وسائل الإعلام العربية.

ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسؤوليتها عن عملية إطلاق الصواريخ.

وأضاف الجيش الإسرائيلي في بيانه؛ أنه تم إطلاق صفارات الإنذار في مدينة “سديروت” الجنوبية.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
مجلس المحافظة يصوت على اختيار المحافظ ونائبيه بلدية العمارة جهد مستمر في اعمال الصيانة والأكساء لشوارع مناطق المحافظة الزهيري يطلق نظام إدارة ومتابعة خطة البحث العلمي في جامعة الفرات الأوسط التقنية السيد الصافي: وجود السيّد السيستاني في العراق يمدّ المواطنين بالطمأنينة وكلامُه بلسم للجراح المرجع الأعلى السيد السيستاني (دام ظلّه) يعزي بوفاة العلامة الشيخ محسن علي النجفي (رحمه الله تعالى) خلال لقائه “اللامي” .. “السوداني” يؤكد حفظ حق الصحافيين في الوصول إلى المعلومة ! رئيس الوزراء يحذر من الردّ المباشر على استهداف السفارة الأمريكية من دون موافقة الحكومة محمود المشهداني يزور نقابة الصحفيين العراقيين ويشيد بالدور الفاعل للنقابة والأداء المهني والإداري في... الشيخ الكربلائي يتشرف باستقبال نجل المرجع الديني الاعلى سماحة السيد محمد رضا السيستاني في منزله توقيعُ مذكّرة تفاهمٍ علميّ بين جامعتَيْ الفرات الأوسط التقنية وبوليتكنيك بوخارست