سياسة

عراقيل في طريق إصلاح “البيشمركة” .. تقلق التحالف الدولي ونيجيرفان بارزاني !

وكالات – كتابات :

أجرى رئيس إقليم كُردستان العراق؛ “نيجيرفان بارزاني”، الأحد، مباحثات مع وفد عسكري رفيع من “التحالف الدولي” في العراق وسوريا بقيادة؛ الجنرال “ماثيو مكفرلان”، القائد السابق لقوات التحالف، يرافقه القائد الجديد؛ “جو ول فاول”.

وجاء في بيان لرئاسة الإقليم؛ أن “بارزاني” أجرى المباحثات مع القائد السابق للتحالف؛ الجنرال “ماثيو مكفرلان”، والقائد الجديد؛ الجنرال “جو ول فاول”، والقنصل الجديد لـ”أميركا” في “إقليم كُردستان” وعدد من المسؤولين العسكريين والدبلوماسيين.

وأوضح البيان أن “بارزاني” عّبر عن شكره وتقديره؛ للجنرال “مكفرلان”، لدوره في قيادة قوات “التحالف” والتعاون الذي أبداه والدعم الذي قدمه لـ”العراق” و”إقليم كُردستان” لمواجهة الإرهاب وهزيمة (داعش).

وتمنى “بارزاني” النجاح؛ لـ”مكفرلان”، في مهمته الجديدة ورحب بالقائد الجديد؛ الجنرال “فاول”، معربًا عن استعداد الإقليم لمواصلة التعاون المشترك وإنجاح مهمة “التحالف الدولي” للقضاء التام على (داعش).

وتابع البيان أن الجانبين ناقشا؛ خلال الاجتماع، آخر التطورات وخطوات عملية الإصلاح في “وزارة البيشمركة” وتوحيد قواتها ومشكلاتها، لافتًا إلى أن الجانبين عبّرا عن قلقهما من المشكلات والعراقيل التي تواجه هذه العملية.

ونوه إلى أنه في محور آخر من اللقاء تبادل الجانبان الآراء بشأن آخر تطورات الحرب ضد الإرهاب ومخاطر (داعش) في “العراق” و”سوريا” ومهام “التحالف الدولي” بهذا الخصوص، لافتًا إلى أن الجانبين كانا متفقين في الرأي على أن (داعش) ما زال يُشكل خطرًا وأن “العراق” و”إقليم كُردستان” مازالا بحاجة إلى استمرار الدعم من “التحالف الدولي”.

وأشار البيان إلى أن مناقشة الأوضاع في “العراق” و”إقليم كُردستان” والمنطقة بصورةٍ عامة كانت محورًا آخر في الاجتماع.

وأعدت كل من “الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا”؛ في شهر تشرين ثان/نوفمبر 2018، مشروعًا لإصلاح وزارة (البيشمركة) يتألف من: 35 نقطة، يهدف لتوحيد القوات مع إضفاء الطابع المؤسساتي وإعادة هيكلة قوات (البيشمركة).

ووافق “برلمان إقليم كُردستان” على بنود الاتفاق، ويتم العمل على المشروع من قبل مجموعتين إحداهما من “وزارة البيشمركة” والأخرى من “الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وألمانيا”.

والهدف الرئيس للمشروع هو؛ توحيد القوات المتشّكلة من الحزبين الرئيسيين؛ (الديمقراطي الكُردستاني) و(الاتحاد الوطني)، مع إضفاء الطابع المؤسساتي وإعادة هيكلة قوات (البيشمركة).

وحاربت قوات (البيشمركة)؛ تنظيم (داعش)، لسنوات بدعم من قوات “التحالف الدولي”، وشاركت بدحر التنظيم المتشّدد.

وتتلقى (البيشمركة) تدريبات على يد مستشارين من “التحالف الدولي”؛ الذي تقوده “واشنطن” منذ عام 2014.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار
مجلس المحافظة يصوت على اختيار المحافظ ونائبيه بلدية العمارة جهد مستمر في اعمال الصيانة والأكساء لشوارع مناطق المحافظة الزهيري يطلق نظام إدارة ومتابعة خطة البحث العلمي في جامعة الفرات الأوسط التقنية السيد الصافي: وجود السيّد السيستاني في العراق يمدّ المواطنين بالطمأنينة وكلامُه بلسم للجراح المرجع الأعلى السيد السيستاني (دام ظلّه) يعزي بوفاة العلامة الشيخ محسن علي النجفي (رحمه الله تعالى) خلال لقائه “اللامي” .. “السوداني” يؤكد حفظ حق الصحافيين في الوصول إلى المعلومة ! رئيس الوزراء يحذر من الردّ المباشر على استهداف السفارة الأمريكية من دون موافقة الحكومة محمود المشهداني يزور نقابة الصحفيين العراقيين ويشيد بالدور الفاعل للنقابة والأداء المهني والإداري في... الشيخ الكربلائي يتشرف باستقبال نجل المرجع الديني الاعلى سماحة السيد محمد رضا السيستاني في منزله توقيعُ مذكّرة تفاهمٍ علميّ بين جامعتَيْ الفرات الأوسط التقنية وبوليتكنيك بوخارست