الاخبارالدولية

العتبة الحسينية تقيم محافل قرآنية في مدن جزيرة (بابوا) الإندونيسية

احتضنت جزيرة (بابوا) الإندونيسية ٨ محافل قرآنية اقامها وفد دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة ضمن المشروع التبليغي للدار في جزر جنوب شرق آسيا خلال شهر رمضان المبارك.

وقال الحافظ محمد باقر المنصوري عضو الوفد والمشرف على دار القرآن الكريم في إندونيسيا: “يتواصل المشروع التبليغي في جزر إندونيسيا خلال الشهر الفضيل، فبعد إتمام الفعاليات القرآنية في جزيرة (لومبوك) انتقل الوفد القرآني إلى جزيرة (بابوا) ليتم فيها تنظيم ٨ محافل قرآنية توزعت بين مدن الجزيرة والتي تُعد ذات غالبية مسيحية تبلغ نسبة المسلمين فيها 40% وتحاذي حدود غينيا الجديدة”.

وأضاف المنصوري: “انطلقت أولى البرامج القرآنية الخاصة بالجزيرة في مدينة (جايابورا) وهي إحدى أبرز المدن في جزيرة (بابوا) وذلك من خلال تنظيم عدة محافل قرآنية توزعت على ثلاث مساجد هي مسجد رايا بيت الرحيم وهو أكبر مساجد المدينة ومسجد العسكر وهو من المساجد التابعة لإدارة الجيش الإندونيسي بالإضافة إلى مسجد الإحسان كوتا راجا”.

وتابع: ” احتضنت مدينة (سورونغ) التابعة لمحافظة (بابوا) الغربية ثلاث محافل توزعت في مسجد رايا الأكبر ومسجد قباء سورونغ ومسجد مفتاح الرحمة أما ختام الفعاليات في الجزيرة فكان في جزر (راجا امبات) المعروفة بـ (جزر الملوك الأربعة) “.

هذا وأقيمت المحافل بحضور جمع غفير من المصلين وبمشاركة أعضاء الوفد القرآني كل من الحافظين للقرآن الكريم الأخوين منتظر ومحمد باقر المنصوري كما وتخللت فقرات المحافل التعريف للحاضرين بالأنشطة القرآنية التي تقدمها دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية المقدسة وخصوصاً فرعها في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

يذكر أن المشروع القرآني التبليغي انطلقت فعالياته هذا العام في جزيرة (لومبوك) الإندونيسية بتنظيم ٧ محافل قرآنية توزعت في مختلف مدنها و احتضنتها أكبر مساجد الجزيرة.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى