الاخبار

عمليات الحشد تقطف ثمارها.. محافظة “ساخنة” تعلن خلوها من أي معقل كبير لـ”داعش”

نفى مسؤول حكومي في ديالى، الثلاثاء، عودة عناصر داعش الى المناطق الحدودية بين ناحية كنعان شرقي ديالى مع بغداد.

وقال مدير ناحية كنعان مهدي الشمري في تصريح صحفي تابعته  ( وكالة الحشد الإعلامي ) إنه “لا وجود لاي معاقل كبيرة او خطيرة لعناصر داعش في المناطق الزراعية الحدودية بين بغداد واطراف ناحية كنعان شرق بعقوبة وناحية بهرز جنوب بعقوبة وان المناطق المذكورة تشهد حوادث امنية اعتيادية تحدث في الكثير من مناطق ديالى”.

وأضاف، إن “المناطق لا تخلو من عناصر داعش ومضافاتها المتخفية لكنها لا ترقى الى مستوى التهديد الأمني الحقيقي لشن ضربات وهجمات مؤثرة”.

ودعا الشمري الى ادامة العمليات الاستباقية والنوعية لمنع عناصر داعش ومفارزه المتنقلة من التمدد نحو المناطق السكنية الامنة في الارياف.

يشار إلى أن الحشد الشعبي قام بعمليات استبقاية كبيرة في حوض “الميتة والوقف” بديالى لتجفيفها من الإرهاب بعد عمليات فاشلة لداعش الإرهابي بإعادة نشاطاته في المحافظة.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى