سياسة

صالح يبحث مع وفد اقليم كوردستان “الحلول الجذرية” للمسائل العالقة مع الحكومة الاتحادية

اكد رئيس الجمهورية برهم صالح، يوم الخميس، على ضرورة الوصول الى “حلول جذرية” للمسائل العالقة بين الحكومة الاتحادية واقليم كوردستان.

وذكر بيان للمكتب الاعلامي لرئاسة الجمهورية ورد لوكالة نسيم كربلاء الخبرية ، ان صالح، استقبل اليوم الخميس 17 كانون الأول 2020 في بغداد، وفد إقليم كردستان برئاسة نائب رئيس حكومة الإقليم قوباد طالباني، وبحضور نائب رئيس البرلمان بشير الحداد.

واضاف البيان أنه جرى، خلال اللقاء، التأكيد على ضرورة تضافر الجهود للتوصل إلى حلول جذرية للمسائل العالقة بين إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، استناداً الى الدستور، والاعتماد على الشفافية والمصارحة، وإعادة الأمور إلى نصابها القانوني حفاظاً على الصالح العام.

ونقل البيان عن الرئيس قوله، إن “الحلول تأتي عبر التفاهم الجدي والرغبة المشتركة لتحقيق مصالح المواطنين، لافتاً الى ضرورة حسم مسألة رواتب موظفي الإقليم باعتبارها حقاً دستورياً، إلى جانب المسائل المالية الأخرى العالقة، وبما يحفظ حقوق الشعب العراقي، ومن ضمنها حقوق المواطنين من الموظفين والمتقاعدين في إقليم كردستان”.

وناقش الاجتماع مهمة الوفد في بغداد، وتم التأكيد على ضرورة التمسك بالحوار البنّاء والتواصل من أجل تذليل المصاعب، وإيجاد الحلول الكفيلة لحسم الخلافات، وتضمن حقوق المواطنين وتلبي مطالبهم، وفقا للبيان.

 

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى