الاخبار

الاقتران العظيم ، لاول مرة منذ ٤٠٠ عام يضهر في السماء

نشر مركز الفلك الدولي، اليوم الاثنين، الصور الأولية للاقتران العظيم، وهو ظاهرة فلكية نادرة الحدوث تشاهد في السماء.

وكتب مركز الفلك الدولي، على حسابه على تويتر “الصور الأولية للاقتران العظيم، اقتران المشتري وزحل كما وردت الآن من مرصد الختم الفلكي التابع لمركز الفلك الدولي في أبوظبي”.

و”الاقتران العظيم” هو اقتراب ظاهري في السماء بين كوكبي المشتري وزحل، وهما أكبر كوكبين في المجموعة الشمسية. ويمكن رؤيته بسهولة بالعين المجردة في ظاهرة فلكية نادرة لم تحدث منذ 400 سنة.

وكانت آخر مرة حدث فيها الاقتران بمثل هذه المسافة قبل حوالي 400 عام، وذلك يوم 16 يوليو 1623م، ولكن المفارقة أن ذلك الاقتران لم يكن مشاهدا إلا من المناطق القريبة من خط الاستواء، لأن المشتري وزحل كانا قريبين من الشمس.

وقد شوهد آخر اقتران مماثل من غالبية مناطق الكرة الأرضية قبل 800 عام، وذلك يوم 5 مارس 1226م، وكانت المسافة بينهما دقيقتين قوسيتين فقط.
وسيكون الاقتران المماثل القادم عام 2080م، والذي يليه عام 2417.

 

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى