الاخبار

ما صحة ’كسر البيض’ على المشتريات الجديدة لدفع العين والحسد؟

نشرت المنصة الرسمية على تليجرام لسماحة السيد رشيد الحسيني، الأستاذ في الحوزة العلمية في النجف الأشرف، الأربعاء، جواباً عن ظاهرة “كسر البيض” الشائعة جداً عند شراء الأشياء الجديدة.

وبحسب الجواب الذي تابعه “وكالة نسيم كربلاء الخبرية “، فإن هذا العمل غير “شرعي ومن تهريج المشعوذين”.

وفيما يلي نص السؤال مع الجواب كما ورد:

السؤال: ماحكم كسر البيض على الحاجة المشترات دفعا للحسد؟

الجواب: هذا العمل لا أساس له في الشريعة وهو إتلاف للمال بغير وجه شرعي أو عقلائي فهو من التبذير والإسراف المنهي عنه في الشريعة.

على انه عمل سفهي نشأ عن تهريج المشعوذين وذوي العقد النفسية وقد قررت الشريعة الإسلامية أن الإنسان إذا أراد أن يصرف عنه البلاء المحتمل فعليه بالدعاء والصدقة فإنهما يرفعان البلاء المبرم.

للحصول على آخر التحديثات اشترك في قناتنا على تليجرام: https://t.me/Karbala12m

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى