الاخبارالدولية

ترمب يعود إلى شبكات التواصل الاجتماعي بعد 3 أشهر عبر “منصته الخاصة”

يعود رئيس الولايات المتحدة السابق دونالد ترمب الذي أغلق تويتر حسابه منذ كانون الثاني، لاستخدام الشبكات الاجتماعية خلال ثلاثة أشهر عبر “منصته الخاصة”، وفق ما ذكر مستشاره الأحد.

قال جيسون ميلر لشبكة فوكس نيوز “أعتقد أننا سنشهد عودة الرئيس ترمب على وسائل التواصل الاجتماعي ربما في غضون شهرين أو ثلاثة أشهر عبر منصته الخاصة”.

ولم يكشف عن مزيد من التفاصيل حول ماهية هذه “المنصة” مكتفياً بالإشارة إلى عقد عدة اجتماعات في منتجع “مارالاغو”، مقر إقامة الملياردير الجمهوري في فلوريدا.

وأكد “لم تتصل مجرد شركة واحدة بالرئيس، بل العديد من الشركات” و “هذه المنصة الجديدة ستكون ضخمة وسيرغب بها الجميع وستستقطب هذه المنصة الجديدة الملايين والملايين، عشرات ملايين المشتركين”.

قام موقع تويتر الذي كان أداة التواصل المفضلة لرجل الأعمال خلال حملته الانتخابية وولايته الرئاسية بحذف حساب @ريل دونالد ترامب الذي كان يتابعه 88 مليون مشترك بعد أعمال العنف التي قام بها مناصروه مع اقتحامهم مبنى الكابيتول لساعات في 6 كانون الثاني.

وعلق فيسبوك ومواقع أخرى مثل سنابتشات ويوتيوب وإنستغرام أيضا بشكل مؤقت أو دائم حسابات الرئيس السابق الذي غادر البيت الأبيض في 20 كانون الثاني، بعد هزيمته أمام الديموقراطي جو بايدن في انتخابات تشرين الثاني.

منذ ذلك الحين، يندر سماع رسائل ترمب المفاجئة والمُدوية التي تخللت الحياة السياسية الأميركية في السنوات الأخيرة، على الرغم من أنه لا يزال مؤثرًا داخل الحزب الجمهوري ولا يستبعد الترشح للانتخابات الرئاسية عام 2024.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى