المقالات

عذرا … توقف واخلع نعليك ففي الدار يسكن وارث الاخيار

تنويه: المعلومات والآراء الواردة في هذا المحتوى تمثل رأي مؤلفها ولا تعكس بالضرورة رأي أو سياسة «وكالة نسيم كربلاء الخبرية»

انور الرياحي ابو امنه

إشادة وترحابا بقدوم قداستكم لبلادنا وهي تمثل مختلف الأديان والاطياف المجتمعيه وتعدد لسلالة حضارات تتمنى شعوبا بأكملها لو حظيت برائحة سلالة واحدة منها لزادها فخرا ورقيا……
وكما شاهدنا التحضيرات السياسية والرئاسية والتنظيم المعد لأسابيع سابقة وبذل كل الجهود لأظهار العراق بأبهى صورة ليثبتوا ما هو أهل له وتزاحمت الشخصيات واختلفت الفنون وصخبت القاعات وتفنن الجميع بأن يكونوا بأبهى صورة ولو على حساب معاناة شعب تواكبت عليه الأزمات وتعاضدت عليه النكبات بأشدها وجياع شعب بزوال خيراته لاستثمارات شخصية لمن تنعم بقيادته وطغى لسيادته ودليلنا بهذا عدم دخول جنابكم برغم ما اجتهدت وتظافرت به جميع أصناف قواتنا الأمنية لحفظ أمن وسلامة ضيف العراق الكبير لاي مدينة شعبيه بعفويه غير مصطنعة والرساله واضحة…..
ولعل فخامتكم ومرافقيكم وبعدد سياراتهم المصفحه التي شغلت بالكامل أحد فروع النجف القديمه فوجئتم بأحد درابينها التي لا يسع لأصغر سيارة من دخولها ليزيد الله كراماتكم بالترجل لملاقاة سليل الشجرة الطاهرة وحفيد امير المؤمنين عليه السلام سماحةالمرجع الاعلى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله) لتجدوا مع من تواصل بمشاهدة تفاصيل زيارتكم بأنه قد نسى ما سبق من تحضيرات وشاهد الزهد والعفة والتكافل مع الفقير والزعامة الروحية والصبر والحكمة القيادة الحكيمة ولعلنا انتبهنا لدهشتكم لمن يقود معتقداتنا وتحمل عنا ما تحمل وهو يسكن دون تكلف ويأكل دون تلذذ واسراف ما يزيد عن حالة أفقر مواطن عراقي .. وأعلم بأن ما زرتموه وما سوف تزوروه لا يشكل سوى ١٠ بالمائة من انتباه تعداد العالم من نيل شرف مقابلتكم للمرجع الاعلى وما زادكم مسؤولية أمام الله ورسوله محمد صلى الله عليه وآله والمسيح عليه السلام أن تعملوا بالصالح منها قربة لله سبحانه وتعالى وبعيدا عن السياسات الدنيوية الماديه خدمة للبشرية جمعاء .

 

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى