المقالات

كيف تميز بين الإنسان الحق والباطل

تنويه: المعلومات والآراء الواردة في هذا المحتوى تمثل رأي مؤلفها ولا تعكس بالضرورة رأي أو سياسة «وكالة نسيم كربلاء الخبرية»

بقلم : الباحث الاسلامي الشيخ عبدالرضا البهادلي.

احد الوسائل المهمة والظاهرة والواضحة في الحياة والتي يمكن من خلالها أن تعرف وتميز بين الإنسان الحق والباطل، هو قاعدة بسيطة ولكن بشرط أن تكون منتبها إليها حتى تستطيع أن تميز بها، وخلاصة ذلك ما يلي.
١▪️الشخص الحق المرتبط بالله ارتباطا صادقا، يدعوك إلى الله تعالى والمبادىء والقيم والأمانة والصدق وإخلاص . ولذلك انت تستطيع أن ترى ذلك في خطاب الأنبياء والأولياء والعلماء والمصلحين على مر التاريخ ،فهم يدعون إلى الله ولا يدعون إلى أنفسهم بشيء…….
قال تعالى : وَیَـٰقَوۡمِ مَا لِیۤ أَدۡعُوكُمۡ إِلَى ٱلنَّجَوٰةِ وَتَدۡعُونَنِیۤ إِلَى ٱلنَّار.
قال تعالى : تَدۡعُونَنِی لِأَكۡفُرَ بِٱللَّهِ…. وَأَنَا۠ أَدۡعُوكُمۡ إِلَى ٱلۡعَزِیزِ ٱلۡغَفَّـٰرِ
٢▪️والشخص الباطل المنحرف الذي انحرف عن الصراط يدعوك لنفسه وإلى جماعته وحزبه بكل الأشكال والصور بحيث يصور نفسه وجماعته انه مظهر الحق والإصلاح والكمال والرقي والهدى، لذلك انت تنسى الله تعالى وترسخ صورته في قلبك وذهنك …
انظر إلى حوار موسى مع فرعون والمجتمع الفرعوني سوف تدرك الفرق بين دعوة موسى وتذكير الناس بالله تعالى. وبين دعوة فرعون الذي يرسخ عظمته وانه الهادي والمرشد لهم في الحياة ….
قال تعالي: “یَـٰقَوۡمِ لَكُمُ ٱلۡمُلۡكُ ٱلۡیَوۡمَ ظَـٰهِرِینَ فِی ٱلۡأَرۡضِ فَمَن یَنصُرُنَا مِنۢ بَأۡسِ ٱللَّهِ إِن جَاۤءَنَاۚ……”
وقال تعالى : “قَالَ فِرۡعَوۡنُ مَاۤ أُرِیكُمۡ إِلَّا مَاۤ أَرَىٰ وَمَاۤ أَهۡدِیكُمۡ إِلَّا سَبِیلَ ٱلرَّشَادِ”.
▪️اللهم دلنا على أوليائك كي يأخذوا بيدنا إليك.

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى