المقالات

نصيحة للعراقيين :( لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين )

تنويه: المعلومات والآراء الواردة في هذا المحتوى تمثل رأي مؤلفها ولا تعكس بالضرورة رأي أو سياسة «وكالة نسيم كربلاء الخبرية»

بقلم : ا. د.ضياء واجد المهندس

اشترك في قناة «وكالة نسيم كربلاء» على تليجرام

في اجتماع لكل الثعالب، قال سيد الثعالب: اسرقو الدجاج من كل بيت، مادام وضع البلد (هرج و مرج)، إلا قصر الملك و اماكن العبادة ودور الكهنة، لان الملك سيقضي عليكم أن سرقتموه بحكم العرش والقانون ، والكهنة سيبيدونكم لأنهم سيبيحون صيدكم، و يحللون اكلكم.. انبرى من بين الجموع (الثعلب الشيطان) ليقول : ياسيدي (سيد الثعالب) و يا اخوتي الثعالب : ادفعو للملك بضع من الدجاجات، و ضعو في بيوت الكهنة عديد من الدجاج، لكي يرضى عليكم الملك والكهنة، وعندها لن يتعرضوا لنا، وان تحدثوا للناس بالسوء عنا..
المهم، ان يبعدو الكلاب عن البلاد، ليكون العباد والبلاد تحت سلطتنا..
تذكرت هذه القصة السومرية القديمة، لابلغ كل العراقيين ما تفعله الكتل السياسية في التباكي علينا بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار لأنهم من أقر برفع سعر صرفه.. واليوم، اعدو العدة ليربحوا اذا خفضوه، ونحن علينا أن ندفع من مكتنزاتنا و مشترياتنا هامش أرباح بسبب فروقات تغير سعر الصرف..
المطلوب :
أن يدفعوا لنا الفرق في زيادة سعر الصرف والذي بلغت (25 ترليون دينار عراقي) ، والذي فقط منه (6 ترليون دينار عراقي) يجعل راتب المشمولين بالرعاية (420 الف دينار عراقي) ، و راتب المعاق (250 الف دينار عراقي) ، و بالإمكان بالباقي، منح قروض ل (مليون شاب) عاطل مبلغ (20 مليون دينار عراقي) ، وكل هذا ليس له علاقة بواردات النفط على سعر الصرف ( 120الف دينار )..
اللهم اهدي ولاتنا الى سبل النجاة..
واممدنا بالصبر و العزيمة والثبات..

اترك رد

أخبار ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى